كلام عن الكلام

by Igor Morski



لو وضعت أي شيء في مركز اهتماماك فستبدأ في رؤيته في العديد من الأشياء الأخرى: صلات، تشابهات، تضادات، أعم، أضيق... لو أنك شغوف بالعمارة فستشاهد البنايات والشوارع والنباتات والحيوانات والبشر والطبيعة والكون كمعمار وستكون قادرًا على التعلم منها والاستفادة منها كمصدر للإلهام. حالة الشغف هذه قد تكون من أهم ما يفصل بين المبدع في مجال ما والصانع الجيد. في الشعر الأمر مشابه، هناك كتاب يضعون الشعر في مركز اهتماماتهم، وهناك كتاب يضعونه على الهامش، التفريق بين الفريقين لا يتم عن طريق الكم بل يتم عن طريق مقدار الإبداع.
 
لكن الأمور ليست بهذه البساطة، جزء مهم من التركيبة، هو مقدار فهمك لما أنت شغوف به، في حال المعمار، قد تكون فرصة المتخصص في الإحاطة بالحدود، والمفاهيم الأساسية أبسط، حيث أن العمارة صارت علمًا بالإضافة إلى كونها فنًا، مما يجعل الخلط فيما يخص هذه الأسس صعب، لمن كرسوا حياتهم لها بشكل احترافي. في حال الشعر الأمور قد تبدو مرتبكة إن قورنت بالعمارة. أتخيل مثلا أحد الشعراء مهتم جدا بالشعر وشغوف بتعريف نفسه كشاعر، ويفكر في الشعر كل الوقت، لكنه يرى الشعر فقط على أنه الوزن، فيلتقط دائمًا الفتات والموسيقى، وألعاب النغم، لكن قد لا تكون له نظرة شاعر.

ما هو الشعر؟ هذا أمر يطول الكلام فيه، ولكن الشاعر الحقيقي، يرى الشعر في كل شيء، في كل التفاصيل الموجودة في الحياة.

دائمًا ما نصف الشاعر المميز، بأنه ذو رؤية مختلفة، ونتحدث عن الشعر على أنه رؤية للعالم، والأمر هنا ليس مجرد صيغ بلاغية. الفكرة باختصار أن الإنسان يعيش في عصر يتغير بشدة: الاختراعات وأساليب الحياة، والأفكار، والعلاقات الاجتماعية، ووسائل التنقل والاتصال، معرفتنا بالعالم تتغير كل يوم، والإنسان قد يظل مغيبًا عن بعض ما يجري فيه لكنه جزء منه ويتأثر به. المشكلة أن الإنسان قد يستوعب التغيرات عقليا، لكنه يظل متعلقًا بجوانبه الأخرى برؤية العالم كما كان بالأمس أو منذ سنين، لأن العقل والمنطق غير كافيين. الإنسان قد يكون مقتنعًا على المستوى العقلي بحقوق الإنسان، أو بفيزياء الكوانتم، أو ... أو... لكنه قد يظل على مستوى ما لا يعيها، الشعر والأدب لهما دور هنا. فكرة صياغة العالم شعرًا، العالم كما هو اليوم.

لذلك من الأمور الفارقة بين شاعر وشاعر في أوقات كثيرة هو مدى معاصرته للعالم الذي يوجد فيه، وإدراكه له ولمشاكلة وإمكاناته.

تعليقات

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

النسبية الثقافية ؟

هكذا تبدو الثورة ..2

حدث في المستقبل

ألبرت أينشتاين وميليفا ماريتش: قصة حب (اقتباس)

ما هو الفن الطليعي؟ (Avant Garde)