الأغنية الأخيرة: مقتطفات

Lion dance culture festival, Taiwan


بقلم: تشانج شيانج-هو (تايوان)
ترجمة: جمال قواسمي
مراجعة: زكريا محمد

(إبريق الشاي)

إنه يحوي مياة باردة من نبع جبلي
مرت في أنهار واسعة، عميقة
وآبار عامة ضجت حولها الحركة.

بعد تعرجات طويلة
لم تعد المياة تملك خيار تحديد مصيرها؛
وحين تغني في إبريق الشاي
فإن قصة حياتها تغلي مبقبقة
لحنًا حزينًا

(القفص)

الأسود والنمور في الأقفاص
ليس لها لغةٌ
إلا لغة أن تذرع المكان جيئةً وذهابًا
تلتهم الطعام حين تجوع
تضطجع لتنام حين تتعب
تلهو أحيانا وتمرح قليلا
أو تطلق زئيرًا عميقًا
وهي لا تفيق من غفوتها الكسولة
إلا حين تتثاءب طويلا طويلا
وتتمطي

(الدخان)

زفير ثم شهيق
وكل يوم ثمة رحلة إلى الفم ذي النتوؤات السوداء
والفجوات الصفر بين الأسنان
النهار والليل
يتعاقبان في دورة دائمة
فجأة ثمة نار تسطع، ثم فجأة تخمد، تبثُ إشارات ضوئية
الحياة احتراق سيجارة متدلية من شفتين

[عن ديوان: الأغنية الأخيرة (الهيئة العامة لقصور الثقافة)]

   

تعليقات

الأكثر زيارة هذا الأسبوع

الغراب في التراث الشعبي: مقتبسات

قصائد من لوركا

مختارات من شوقي بزيع

ألبرت أينشتاين وميليفا ماريتش: قصة حب (اقتباس)

ذكاء الغربان (مقتبسات)